انطلاق فعاليات البرنامج التعريفي في جامعة الملك سعود

يستقبل يوميًا قرابة ٢٥٠٠ طالب وطالبة

محمد الغشام ـ الجزيرة
تحت رعاية رئيس جامعة الملك سعود انطلقت يوم الأحد 1445/ 2/ 4هـ فعاليات البرنامج التعريفي للطلاب المقبولين للعام الجامعي 1445 في مرحلته الثانية من البرنامج التفاعلي الذي تنظمه عمادة السنة الأولى المشتركة للطلاب والطالبات المقبولين في جامعة الملك سعود لهذا العام ١٤٤٥هـ في مقر الجامعة للطلاب بالدرعية، وللبنات بمقر الطالبات بعليشة.
وأوضح عميد السنة الأولى المشتركة في جامعة الملك سعود الدكتور عبدالمجيد بن عبدالعزيز الجريوي أن البرنامج تقدمه الجامعة هذا العام على مرحلتين، المرحلة الأولى مرحلة إلكترونية بالكامل، يتم خلالها إنهاء العديد من المتطلبات عن بعد، وتتضمن التوقيع على ميثاق السنة الأولى المشتركة، وتعبئة الاستمارة الصحية، واستمارة المواهب، والتسجيل بالأندية الطلابية، والتعريف بالبريد الجامعي، وحجز موعد فعاليات البرنامج التعريفي التفاعلي، وإجراء اختبار تحديد المستوى في اللغة الإنجليزية.
وبين أن الطلبة في المرحلة الثانية من البرنامج التعريفي التفاعلي ستشمل حضور اللقاء التفاعلي، وإصدار البطاقة الجامعية، واستلام الكتب الدراسية، وزيارة المعرض التعريفي الذي أقيم بهذه المناسبة لتعريف الطلاب والطالبات بشكل أكثر بالخدمات كافة التي تقدمها وحدات العمادة بشكل خاص، والعمادات والكليات بالجامعة.
من جهته، أشار مدير البرنامج التعريفي الدكتور مخلد العنزي إلى أن البرنامج التعريفي في شطر الطلاب يستقبل يوميًا ما يقرب من ١٥٠٠ طالب وطالبة على مدار خمسة أيام، من الأحد إلى الخميس، كما تم تقسيم حضور اليوم الواحد إلى فترتين، مسائية وصباحية.
من جهة ثانية، أوضحت وكيلة العمادة لشؤون الطالبات الدكتورة هياء بن محمد الشهري أن شطر الطالبات يستقبل يوميًا ٩٠٠ طالبة مقسمات على مجموعات على ثلاث فترات، بمعدل ٣٠٠ طالبة لكل فترة، ووضعت لكل مجموعة خطة زمنية، تتسم بالانتقال السلس والمنظم لإنهاء جميع إجراءات هذا اليوم من تسليم الكتب وإصدار البطاقة الجامعية وحضور المحاضرة التي تستهدف التعريف بأهم قوانين وأنظمة العمادة والجامعة. وتختم بزيارة المعرض التعريفي الذي يتضمن وحدات العمادة كافة، بحضور ممثلي عمادة القبول والتسجيل، وعمادة شؤون الطلاب.
وأضافت الشهري: الجميع أنهوا يومهم الأول في جو من الترحيب والحفاوة ببناتنا الطالبات في جامعتهم جامعة الوطن التي احتلت مؤخرًا المركز الأول عربيًا في تصنيف شنغهاي.