البنك الأهلي السعودي يحقق أرباحاً بلغت 3.8 مليار ريال في الربع الثالث من 2021م بنمو نسبته 19.9%

أعلن البنك الأهلي السعودي، البنك الرائد الجديد في السعودية اليوم عن بيانته المالية للربع الثالث من عام 2021م وذلك في ثاني إعلان له لنتائجه المالية بعد إتمام عملية الاندماج.

وشهد البنك خلال الربع الثالث من العام الحالي 2021م ارتفاعاً في صافي الارباح بعد الزكاة وضريبة الدخل العائدة لمساهمي البنك بمبلغ 3,785 مليون ريال مقابل 3,158 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام الماضي، وذلك بزيادة قدرها 627 مليون ريال، ونمو نسبته 19.9%.

كما شهد البنك خلال التسعة أشهر الأولى من العام الحالي 2021م ارتفاعاً في صافي الارباح بعد الزكاة وضريبة الدخل العائدة لمساهمي البنك بمبلغ 9,311 مليون ريال مقابل 8,080 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام الماضي، وذلك بزيادة قدرها 1,231 مليون ريال، ونمو نسبته 15.2%.

وقد بلغت موجودات البنك 903 مليار ريال مقابل 577 مليار ريال في نهاية الفترة المماثلة من العام السابق، كما بلغ إجمالي حقوق المساهمين بدون حقوق الأقلية 160 مليار ريال مقابل75 مليار ريال وذلك بارتفاع قدره 112%. وقد ارتفعت محفظة التمويل والسلف إلى 504 مليار ريال مقابل 336 مليار ريال، وارتفعت محفظة الاستثمارات إلى 236 مليار ريال مقابل 144 مليار ريال، كما بلغت ودائع العملاء 589 مليار ريال مقابل 408 مليار ريال في نهاية الفترة المماثلة من العام السابق.

وتتضمن النتائج المالية خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2021 نتائج البنك الأهلي التجاري منذ مطلع العام الحالي و مجموعة سامبا المالية لفترة ستة اشهر فقط من تاريخ الاكتمال الرسمي لعملية الاندماج يوم 1 أبريل 2021م. وكذلك مخصصات خسائر ائتمانية متعلقة بالاندماج وهي مخصصات غير متكررة ولمرة واحدة فقط.

وعلى صعيد اخر، وصل البنك إلى مرحلة متقدمة في تقييم الشهرة والأصول الغير الملموسة حسب متطلبات المعايير المحاسبية، ولا يتوقع البنك الأهلي السعودي أي تغيير جوهري على تلك التقييمات في المستقبل عن التي عرضت في القوائم المالية للربع الثالث من عام 2021 ، وسيتم الانتهاء من هذه العملية مع نهاية العام الجاري.

وتعليقاً على النتائج، قال الأستاذ عمّار بن عبدالواحد الخضيري، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي السعودي: “بعد إتمام عملية الاندماج وتشكيل قوة الكيان المالي الذي طمحنا لتأسيسه، بدأ البنك الأهلي السعودي يجني ثمار الاندماج التاريخي بدفع من الكفاءة المعززة للأعمال وتكامل التكاليف والإيرادات. مؤكداً أن هذه النتائج تعكس الاستقرار والمكانة المالية للبنك وتطلُّعه نحو المستقبل. وأضاف: “هناك المزيد للاستفادة من الإمكانات التي يحظى بها البنك الرائد الجديد، ونحن على ثقة بأن الفترة المقبلة ستشهد أداء أقوى وقدرة أكبر على تحقيق مزيد من القيمة لمساهمينا وعملائنا وموظفينا على حدّ سواء”.

وحول مراحل نقل حسابات عملاء “سامبا” إلي البنك الجديد، تجري أعمال نقل حسابات عملاء سامبا وفق خطة زمنية مدروسة لضمان تجربة انتقال سلسلة للعملاء، حيث استكمل البنك الأهلي السعودي مرحلة تجهيز حسابات بديلة لكافة عملاء سامبا في البنك الأهلي السعودي، كما تم تفعيل 100% من حسابات عملاء المصرفية الشاملة والخاصة إلى البنك الجديد وأكثر من 50% من إجمالي حسابات العملاء في مصرفية الأفراد تمهيداً لانتقال أرصدتهم ومنتجاتهم على مراحل خلال الفترة القريبة المقبلة.