جائزة الأمير سلطان بن عبدالعزيز العالمية للمياه تستقبل الترشيحات في دورتها الـ11

محمد الغشام ـ الجزيرة
تستقبل جائزة الأمير سلطان بن عبدالعزيز العالمية الترشيحات للدورة الحادية عشرة للجائزة، وسيكون ذلك متاحًا حتى نهاية ديسمبر 2023م.
وتحث الجائزة جميع العلماء المبدعين في مجالات المياه المختلفة في المملكة وحول العالم على التقدم للترشح إلى الجائزة من خلال موقعها الإلكتروني على شبكة الإنترنت www.psipw.org لإبراز ما توصلوا إليه من إنجازات، تسهم في تحقيق الاستفادة المثلى منها، بما ينسجم مع خطط المملكة التنموية، وفي مقدمتها رؤية المملكة 2030، بما يعم نفعها على البشرية في جميع أنحاء العالم.
وصرح الدكتور عبدالملك بن عبدالرحمن آل الشيخ الأمين العام لجائزة الأمير سلطان بن عبدالعزيز العالمية للمياه والمشرف على معهد الأمير سلطان لأبحاث البيئة والمياه والصحراء بجامعة الملك سعود بأن الجائزة العلمية العالمية تحظى باهتمام خاص من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- وبرعايته الكريمة لحفل تكريم الفائزين بها في الرياض وفي مقرات الأمم المتحدة منذ حفل تسليم جوائز دورتها الخامسة عام 2013م.
وتتشرف الجائزة أيضًا بأنها تنسجم مع مستهدفات مبادرة المنظمة العالمية للمياه التي أعلن عن تأسيسها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء -حفظه الله-.
وتركز الجائزة على تشجيع الابتكار والبحث العلمي الإبداعي من خلال تقدير الجهود الرائدة للعلماء والباحثين المخترعين في مجال معالجة قضايا ندرة المياه والمحافظة عليها في جميع أنحاء العالم.
وتحقيقًا لهذه الأهداف النبيلة تمنح الجائزة خمس جوائز كل عامين، توزع فيها مليون ريال لجائزة الابتكار في أي من مجالات المياه المختلفة، وخمسمائة ألف ريال لكل جائزة من الجوائز التخصصية الإبداعية الأربعة التي تغطي المياه السطحية والمياه الجوفية والموارد المائية البديلة وإدارة وحماية الموارد المائية.
يُذكر أن المتابع لشؤون الجائزة منذ انطلاقتها قبل أكثر من عشرين عامًا يلاحظ التطور النوعي في مستوى الأعمال التي تتقدم للترشح لها، والتطور الكمي في أعداد المترشحين، والتوسع الجغرافي لدولهم، فقد وصل عدد المترشحين للدورة العاشرة 334 عالمًا من 66 دولة حول العالم. كما يعكس فوز النخبة من كبار علماء المياه في العالم بدوراتها الأخيرة وإقبالهم عليها المصداقية العلمية الدولية رفيعة المستوى التي أصبحت تتمتع بها، والثقة العالية بأسلوب ومستوى تحكيم الأعمال المرشحة.