أبو الغيط: الطريق إلى حل الدولتين لا يمر عبر مفاوضات لا تنتهي

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، ضرورة العمل على وقف العدوان على قطاع غزة بشكل فوري وتحويل الهدنة الإنسانية إلى هدنة مطولة ووقف كامل لإطلاق النار، موضحاً أن هذه مسؤولية مجلس الأمن في المقام الأول ليس فقط تجاه ملايين المدنيين في غزة، ولكن نحو مستقبل السلام والاستقرار في المنطقة.
وقال أبو الغيط – في كلمته اليوم أمام جلسة مجلس الأمن الوزارية لمناقشة الوضع في غزة ، إن كل يوم يمُر مع استمرار العدوان الإسرائيلي على غزة يبعدنا عن سلامٍ مستدام في المستقبل، وعلى الساعين من أجل السلام إدراك الخطورة الكبيرة التي ينطوي عليها استمرار حربٍ مفتوحة تُدار بهذا الشكل.
وأوضح أن القتل والتدمير بالجملة من ناحية والعقاب الجماعي الذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي من ناحية أخرى يزرع الكراهية والغضب في فلسطين والمنطقة لسنوات قادمة ويترك جراحاً مفتوحة لن تندمل بسهولة.
وشدد الأمين العام للجامعة العربية ،على أن الطريق إلى حل الدولتين لا يمر عبر مفاوضات لا تنتهي، ولكن من خلال إرادة دولية حاسمة لإنفاذ هذا الحل وتحويله إلى واقع في أسرع وقت، عبر إنهاء الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية مستقلة.