خطة عمل مُشتركة بين مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية و” الألكسو “

أعلن مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) البدء بتفعيل خطة عمل مُشتركة؛ عبر إطلاق منصة “معجم المصطلحات العربية الموحدة”، وبناء ” منظومة السياسات اللغوية في الدول العربية “، وذلك بالتنسيق مع اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم.
يأتي ذلك بعد موافقة مجلس الوزراء على مذكرة التفاهم المبرمة بين وزارة الثقافة والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو)، التي تضمنت أوجه التعاون في تعزيز اللغة العربية، وأُسند تنفيذها بحكم الاختصاص إلى مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية.
وقدم الأمين العام المكلف لمجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية الدكتور عبد الله بن صالح الوشمي، شكره للقيادة الرشيدة على دورها المحوري والمحلي والإقليمي والدولي في خدمة اللغة العربية، والعناية بها، كما ثمَّن التوجيه والدعم غير المحدود المُقدم من سمو وزير الثقافة رئيس مجلس أمناء المجمع، رئيس اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم في إطلاق المشروعين المُشتركين، اللذين سيعززان حضور اللغة العربية واستخدامها محليًّا وعالميًّا.
كما أثنى الأمين العام المكلف للمجمع، على الأدوار الريادية للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) في خدمة اللغة العربية ونشرها، مبينًا أن خطة العمل المشتركة بين المجمع والمنظمة وجه من أوجه التعاون التي تعزز العناية باللغة العربية وتدعم حضورها عالميًّا.
من جانبه رحب معالي المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) الدكتور محمد ولد أعمر، بالتعاون الإستراتيجي مع مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية، والنهوض التنموي للغة العربية، مشيرًا إلى أن المبادرتين المشتركتين المتمثلتين في إنشاء منصة “معجم المصطلحات العربية الموحدة”، وبناء “منظومة السياسات اللغوية في الدول العربية”، سيكون لهما انعكاسات إيجابية مثمرة على الأمن اللغوي في جميع البلدان العربية، وتنمية اللغة العربية والثقافة العربية الإسلامية داخل الوطن العربي وخارجه.
وأكد الدكتور أعمر، دور اللجان الوطنية في الدول العربية في هذا المشروع الرائد الذي يضمن صحة المعلومات ودقتها، والإسهامات المميزة في العمل على نشر وتسويق منصة معجم المصطلحات العربية الموحدة، ومنظومة السياسات اللغوية في الدول العربية، إضافةً إلى عرض مخرجات المشروع على مؤتمر “الألكسو” لوزراء التعليم العالي والبحث العلمي، ومؤتمر الألكسو لوزراء التربية والتعليم، مع المتابعة المستمرة من اللجان الاستشارية المختلفة في إدارة التربية بالألكسو.
ومن المُقرر إطلاق النسخة الأولى لمنصة ” معجم المصطلحات العربية الموحدة ” بصيغة رقمية نهاية عام 2023؛ بهدف تسهيل وصول المستفيدين إليها، وسهولة تطويرها، وتحديث بياناتها بما يستجد من مصطلحات، وزيادة على دورها في بناء معاجم جديدة للعلوم المختلفة، حيث ستتضمن نشر جميع ما أصدرته منظمة (الألكسو) من معاجم للمصطلحات على شكل معجم موحد يخدم ترجمة المصطلحات وتعريبها في جميع البلدان العربية، كما يجري توحيد أكثر من 60 معجمًا مكونًا من أكثر من مليون مصطلح في منصة رقمية حاسوبية واحدة، تتمتع بوظائف فريدة غير متوفرة في مواقع المعاجم الحالية، علاوةً على سهولة استخدام أدواتها من مؤلفي المعاجم والمختصين في المصطلحات العلمية؛ وهو ما سيعمل على الإثراء المستمر للمعجم، وتوحيد الجهود.
يذكر أنه للمرة الأولى في تاريخ اللغة العربية يجري إعداد بيانات السياسات اللغوية لـ 22 دولة عربية في مدونة واحدة؛ وذلك عن طريق بناء ” منظومة السياسات اللغوية في الدول العربية “، التي ستفتح المجال أمام المختصين والباحثين لعمل لغوي إستراتيجي فاعل على المستويين الإقليمي والدولي، عبر إتاحة مادة ضخمة بالغة الأهمية.