وزير خارجية الصين يجري مكالمة مع نظيره الأوكراني

عبر وزير الخارجية الصيني تشين قانغ، الخميس، عن قلق بكين حيال ما اعتبره “خروج الصراع في أوكرانيا عن السيطرة”، وحث كييف على الجلوس إلى طاولة المفاوضات للتوصل إلى حل سياسي مع موسكو.

وقال تشين قانغ لنظيره الأوكراني دميترو كوليبا في محادثات هاتفية، إن الصين “متمسكة بموقف موضوعي وعادل بشأن قضية أوكرانيا، وألزمت نفسها بتعزيز السلام ودفع المفاوضات ودعوة المجتمع الدولي إلى تهيئة الظروف لمحادثات السلام”، وفقا لبيان وزارة الخارجية الصينية الذي نشر على موقعها الإلكتروني.

وأعلنت الصين عام 2022 أنها ترتبط بصداقة “بلا حدود” مع روسيا، ورفضت إدانة العمليات العسكرية في أوكرانيا بينما دانت العقوبات الغربية، واتهمت حلف شمال الأطلسي (ناتو) والولايات المتحدة باستفزاز روسيا للقيام بعمل عسكري.

وتحتفظ الصين وأوكرانيا بعلاقات دبلوماسية، لكن يعتقد أن كبار مسؤوليهما لم يجروا سوى اتصالات متقطعة. كما اتهمت بكين الغرب بـ”إذكاء النيران” عبر تزويد أوكرانيا بالأسلحة لمواجهة الجيش الروسي.