كلب يقتل صاحبه رميًا بالرصاص بولاية كنساس الأمريكية!

قتل كلب صاحبه رميًا بالرصاص بينما كانا يستقلان مركبة في رحلة صيد بولاية كنساس الأمريكية.

وفي التفاصيل، وفقًا لـ”سكاي نيوز عربية”، كان الرجل –وهو صياد أمريكي- جالسًا في المقعد الأمامي لمركبة “بيك-أب”، والكلب في الكنبة الخلفية، ويبدو أن الكلب، الذي لم يُكشف عن نوعه، داس على بندقية كانت موضوعة بجواره، ضمن معدات صيد أخرى، فخرجت رصاصة قاتلة، أصابت صاحبه في مقتل.   

وأوضحت سلطات التحقيق في الواقعة أن الضحية، وهو رجل في الثانية والثلاثين من عمره، كان جالسًا بجانب مقعد السائق عندما أصيب بالرصاص، و”توفي على الفور متأثرًا بإصابته”.

ولا يزال التحقيق متواصلاً، لكن -بحسب المعلومات الأولية- ما حصل مرتبط بـ”حادث صيد”، وفق ما أكد مكتب قائد الشرطة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه عُثر على الكلب نائمًا في المقعد الخلفي عندما وصل طاقم الإنقاذ الذي وجد الرجل ميتًا.

وتنتشر الأسلحة على نطاق واسع في الولايات المتحدة، حتى أن عدد الأسلحة المتداولة في البلاد يفوق عدد السكان؛ وهو ما أظهر حوادث قتل مأساوية، أبطالها أطفال، كانوا يلهون بالأسلحة، أو حيوانات.