“الغطاء النباتي” يطلق “مبادرة تطوير القدرة على الاستعداد للجفاف”

أطلق المركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، مشروع أعمال مبادرة تطوير القدرة على الاستعداد للجفاف والتخفيف من حدته في المملكة، التي تندرج ضمن مبادرات برنامج التحول الوطني لتحقيق رؤية 2030، وذلك في إطار اهتمام المملكة وجهودها للتقليل من آثار التصحر والجفاف عبر التوسع في مشاريع التشجير وتأهيل مواقع الغطاء النباتي المتدهورة تحقيقًا لمستهدفات مبادرة السعودية الخضراء.

وتهدف إلى تصميم وإنشاء منظومة متكاملة لمكافحة التصحر وزحف الرمال، مستهدفة المناطق المتضررة من خطر الجفاف والتصحر وشرائح المجتمع وفئاته فيها، كما تسهم في حماية البيئة من الأخطار الطبيعية عبر الحد من ظاهرتي الجفاف والتصحر.

وتشمل المبادرة عددًا من المشاريع، منها: مسح شامل للمملكة لتحديد المواقع المهددة بزحف الرمال ووضع آليات وطرق مكافحته، وإعداد الإستراتيجية الوطنية لمكافحة التصحر وزحف الرمال والعواصف الغبارية، والتخفيف من حدة الجفاف، وتقييم حالة التصحر وتدهور الأراضي.

كما تتضمن دراسة تقييم قابلية المملكة للتأثر بموجات الجفاف القاسية ووضع التدابير والإجراءات اللازمة للتخفيف من الآثار السلبية لها، وتقييم أثر النباتات الغازية في المناطق الجنوبية والجنوبية الغربية ووضع طرق المكافحة، إضافة إلى إعداد الخطة التنفيذية لمكافحة التصحر وزحف الرمال والعواصف الغبارية والتخفيف من حدة الجفاف.

يذكر أن المركز يعمل على حماية مواقع الغطاء النباتي والرقابة عليها وتأهيل المتدهور منها، إضافة إلى الكشف عن التعديات على الغطاء النباتي، والتصدي للسلوكيات الخاطئة والضارة به، إما عن طريق الحملات التوعوية التي يطلقها المركز، أو المخالفين للوائح والأنظمة، إضافة إلى الإشراف على إدارة أراضي المراعي والغابات والمتنزهات الوطنية واستثمارها؛ لتحقيق التنمية المستدامة في المملكة.