الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ورئيس هيئة علماء المسلمين يشيدان بجهود الإمارات في مجال السلم والتعايش والتسامح

استقبل معالي الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ورئيس هيئة علماء المسلمين، ، بمكتبه بالرياض، وفد منتدى أبوظبي للسلم الذي يزور المملكة العربية السعودية برئاسة سعادة الأمين العام سعادة الشيخ المحفوظ بن بيه، وبعضوية الدكتور خليفة مبارك الظاهري، المدير التنفيذي للمنتدى.

في مستهل اللقاء رحب معالي الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ورئيس هيئة علماء المسلمين، بوفد المنتدى، مشيدان بالجهود الرّيادية التي تبذلها دولة الإمارات العربية في مجال السلم والتعايش والتسامح.

من جانبه أعرب سعادة الشيخ المحفوظ بن بيه عن سروره بهذا اللقاء الذي يأتي تعبيرا صادقا عن علاقات الأخوة والمحبة والتعاون بين الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية، بقيادة وتشاركهما في الرؤية الحضارية وتضامنهما في قيادة مسيرة التواصل الإنساني الخادم للسلم العالمي.

كما أبلغ سعادته تحيات رئيس المنتدى معالي الشيخ عبد الله بن بيه الخالصة لأخيه معالي الأمين العام، وتطلّعه لمواصلة مسيرة العلاقات الأخوية والتعاون المثمر وتعزيز التعاون الثنائي خدمة للأهداف والرؤى المشتركة.

كما عبر سعادته عن اعتزاز منتدى أبوظبي للسلم بشراكته الوطيدة مع رابطة العالم الإسلامي بقيادة معالي الأمين العام فضيلة الدكتور محمد عبد الكريم العيسى، وحرصه على الاستفادة من الجهود الريادية التي تقوم بها الرابطة العالم الإسلامي في نشر الرواية الصحيحة للدين، المرتكزة على قيم الرحمة والعدل والحكمة والمصلحة، والتي شكلت جدارا صلبا في وجه مشوهي الإسلام والمتطرفين والغلاة، مؤكدا أن هذه النجاحات المتوالية انطلاقا من وثيقة مكة المكرمة، تعكس المكانة العالية التي تحتلها المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان في قلوب المسلمين والناس أجمعين.

وبهذه المناسبة قدّم وفد المنتدى لمعالي الدكتور الشيخ محمد بن عبد الكريم العيسى دعوة خاصة لحضور الملتقى السنوي التاسع الذي يعتزم منتدى أبوظبي للسلم عقده في مستهل ديسمبر 2022.

وقد عبّر صاحب المعالي عن شكره وترحيبه بالدعوة مجددا حرصه على التعاون ومنوها بجهود منتدى أبوظبي للسلم الذي لم يفتأ في كل مرة – يضيف معالي الأمين العام- يثري الساحة الفكرية بمفردات ومفاهيم جديدة ومواضيع متجدّدة.