الأمم المتحدة تقدم 9.5 ملايين دولار أمريكي للمناطق الأكثر عرضة لخطر المجاعة في الصومال

قدمت وكالات الأمم المتحدة العاملة في الإغاثة الإنسانية 9.5 ملايين دولار أمريكي لتقديم مساعدة فورية للمناطق الأكثر عرضة لخطر المجاعة في الصومال.

وقال نائب الممثل الخاص للأمين العام والمنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في الصومال آدم عبد المولى اليوم، إن المساعدات الجديدة ستتوجه لسكان محافظتي باي وباكول في ولاية جنوب غرب الصومال الأكثر تضررًا بالجفاف.

وأشار عبد المولى في بيان صادر عن مكتبه في العاصمة الصومالية مقديشو إلى تفاقم مخاطر المجاعة،مشيرًا إلى أن عدد النازحين أصبح مقلقًا.

وأضاف “أن الصومال على شفا كارثة إنسانية “، داعيًا المجتمع الدولي إلى مزيد التمويل.