غوتيريش يدعو إلى التضامن مع البلدان النامية لمواجهة الكوارث الطبيعية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، المجتمع الدولي إلى التضامن مع الدول النامية في مواجهة الكوارث الطبيعية.
ولفت غوتيريش، في رسالة مصورة بمناسبة اليوم الدولي للحد من مخاطر الكوارث، الانتباه إلى أن ضعف الإدارة، والفقر المتزايد، وفقدان التنوع البيولوجي، وانهيار النظم البيئية، والتحضر السريع غير المخطط له.. كلها عوامل مترابطة تؤدي إلى مخاطر الكوارثفي الدول النامية.
وأشار إلى أنه يمكن أن يؤدي التحذير المسبق قبل 24 ساعة فقط من حدوث عاصفة أو موجة حارة إلى تقليل الضرر بنسبة 30 في المئة، ولكن العديد من البلدان منخفضة ومتوسطة الدخل لا تمتلك أنظمة إنذار مبكر جيدة.
وأفاد غوتيريش، أنه عندما تقع الكوارث، تؤدي النظم الصحية والبنية التحتية الضعيفة إلى جعل تلك الدول أكثر عرضة للخطر، مشيراً إلى أن عقودا من مكاسب التنمية يمكن القضاء عليها في لحظة.