50 قتيلا خلال تمرد في ثلاثة سجون في الاكوادور

أعلنت شرطة الاكوادور أن خمسين سجينا على الأقل قتلوا الثلاثاء خلال تمرد في ثلاثة سجون في البلاد.

وأوضحت الشرطة في تغريدة “حتى الآن ذكرت الشرطة الجنائية مقتل 50 شخصا في صفوف السجناء” خلال اضطرابات وقعت في ثلاثة سجون في غاياكيل “جنوب غرب” وكوينسا “جنوب” ولاتاكونغا “جنوب”.

وحمّل الرئيس الاكوادوري لينين مورينو في تغريدة أيضا “منظمات إجرامية” مسؤولية أعمال الشغب، قائلا إنها ضالعة في “أعمال عنف متزامنة في سجون عدة”.

وأضاف أن “السلطات تعمل لاستعادة السيطرة”.

ولم تعلن الشرطة ان كانت قد تمكنت من فرض النظام مجددا في السجون التي تقع في مقاطعات غواياس وأزواي وكوتوباكسي في جبال الأنديس.