رقصة (البريك دانس) ضمن رياضات أولمبياد باريس 2024

نالت رقصة البريك دانس الاثنين الضوء الأخضر من اللجنة الأولمبية الدولية للانضمام إلى الرياضات المدرجة في دورة الألعاب الأولمبية 2024 في العاصمة الفرنسية باريس.

والبريك دانس هي واحدة من أربع ألعاب تم تضمينها لجدول ألعاب أولمبياد باريس 2024، بالاضافة إلى لوح التزحلق والتسلق وركوب الأمواج التي تم إضافتها بالفعل إلى برنامج أولمبياد طوكيو 2020، والتي تم تأجيلها إلى صيف 2021 بسبب الأزمة الصحية التي نتجت عن انتشار فيروس “كوفيد-19”.

وظهرت رقصة البريك دانس إلى جانب الهيب هوب في جنوب برونكس في نيويورك في سبعينيات القرن الماضي، وبات معترف بها على أنها رياضة بشكل رسمي في أولمبياد الشباب عام 2018 في بوينوس آيرس، بشكل مواجهة “وجها لوجه”.

وفاز الروسي سيرغي تشيرنيشيف، الذي تنافس تحت لقب “بامبلبي”، بأول ميدالية ذهبية للشباب، بينما فازت اليابانية رامو كاواي بلقب الشابات.

وقد خاب أمل بعض الاتحادات الرياضية التي لها صلة أولمبية في محاولتها لزيادة الاحداث الرياضية بما خصها، حيث قال رئيس اللجنة الاوليمبية الدولية الألماني توماس باخ إنه لن يتم ادراج اي من الاحداث الـ 41 المقترحة في أولمبياد باريس.

واشار باخ إلى أن عدد الميداليات التي سيتم التنافس عليها في ألعاب باريس انخفض من 339 إلى 329 ميدالية.

وأضاف باخ أن عدد الرياضيين الذين سيشاركون في باريس حُدّد بـ10500 رياضي، بينهم المشاركون في الرياضات الاربع الجديدة، ما يمثل انخفاضا قدره 600 رياضي بالمقارنة مع ألعاب طوكيو، في حين أن المساواة بين الجنسين ستتحقق لأول مرة في تاريخ الألعاب الأولمبية في باريس.