المياه الوطنية تبدأ تشغيل مشروع محطة معالجة الصرف الصحي برابغ وتغلق المرمى العشوائي السابق

تهدف لحماية البيئة.. وتعمل بطاقة إنتاجية بلغت 15 ألف م3 يومياً

أكدت شركة المياه الوطنية مضيها قدمًا في تطبيق خططها الاستراتيجية لتطوير البنى التحتية، ورفع الكفاءة التشغيلية للقطاعين المائي والبيئي، مبينةً أنها بدأت تشغيل مشروع محطة معالجة الصرف الصحي بمحافظة رابغ في منطقة مكة المكرمة بتكلفة قاربت 110 ملايين ريال، وذلك لاستقبال صهاريج نقل مياه الصرف الصحي من جميع أنحاء المحافظة والمراكز التابعة لها.

وأوضح المهندس محمد بن صالح الغامدي رئيس القطاع الغربي بشركة المياه الوطنية أن تشغيل مشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي برابغ يأتي للحفاظ على البيئة في المحافظة، مؤكدًا أن تشغيل المشروع يأتي بالتزامن مع إغلاق المرمى العشوائي السابق لمياه الصرف الصحي برابغ.

وبيّن الغامدي أن المشروع جاء ضمن أهداف الشركة لحماية البيئة من التلوث، ورفع الضرر البيئي عن سكان المحافظة، مبينًا أن محطة معالجة مياه الصرف الصحي برابغ تعمل بطريقة حديثة وآمنة بيئيًا وفقًا لمواصفاتها التصميمة التي اعتمد فيها المعالجة الثلاثية، وتبلغ طاقتها الإنتاجية ١٥٠٠٠م٣ يوميًا، وستخدم أكثر من 75 ألف مستفيد.

وأشار الغامدي إلى حرص شركة المياه الوطنية على تقديم خدماتها المائية والبيئية لعملائها الكرام وفق أفضل المعايير التي تحقق رؤية ولاة الأمر وتطلعاتهم لخدمة المواطن والمقيم، لافتًا إلى أنه من أجل تعظيم الفائدة من المشروع وقعت الشركة اتفاقية مع بلدية محافظة رابغ للاستفادة من بعض المياه المعالجة الناتجة عن المحطة في أعمال التشجير، وزيادة الرقعة الخضراء بالمحافظة، مشيرًا إلى أنه يجري حاليًا العمل بالتنسيق مع البلدية لإغلاق المرمى السابق، وإنشاء محطة لمياه الصرف الصحي في الجحفة.