روما تحصر العربات التي تجرها الخيول في الحدائق

وافقت بلدية روما الثلاثاء على أن تنقل نهائياً إلى ثلاث حدائق عامة كبيرة حركة العربات السياحية التي تجرها الخيول، بعدما كان مسموحاً تسييرها على الطرق وسط حركة مرور السيارات.

وأعلنت رئيسة بلدية روما فرجينيا راجي في بيان القرار الذي اتخذه المجلس البلدي بالتصويت بعد خلاف حاد لسنوات في شأنه ورأت أنه “حدث تاريخي من أجل مدينة عصرية تحترم البيئة والحيوانات” وسيتاح لسائقي عربات الخيل في المدينة إمكان الاستحصال على رخص سيارات أجرة.

وتنص اللوائح الجديدة على حصر استخدام الخيول لهذا النوع من العمل بعدد قليل من سلالات خيول الجر، وعلى إجراء فحوص دورية لها من الأطباء البيطريين، إضافة إلى تحديد “دواماتها” بسبع ساعات عمل مع فترات راحة كذلك حظرت الأنظمة الجديدة سير العربات خلال الساعات الأشدّ حرارة في شهري يوليو وأغسطس، وفي الأيام التي تتجاوز فيها الحرارة 30 درجة.

وتتراوح الغرامات على المخالفين ما بين 500 يورو وإلغاء الرخصة وأشارت صحيفة “كورييري ديلا سيرا” إلى أن 21 من سائقي عربات الخيول لا يزالون يعملون اليوم في روما ويحملون رخصاً رسمية.