أمير عسير يُدشّن ويضع حجر الأساس لـ 30 مشروعًا بـ 800 مليون ريال

دشّن صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبد العزيز أمير منطقة عسير، ووضع حجر الأساس لـ 30 مشروعًا بيئيًا ومائيًا في المنطقة، بتكلفة تجاوزت 800 مليون ريال.

وستسهم هذه المشروعات في زيادة نسب التغطية بالخدمات المائية، ومواكبة الطلب المتزايد على خدمات المياه، وتحسين جودة الخدمات المقدمة، ورفع الكفاءة التشغيلية في نقل المياه وتوزيعها، وتحسين الأداء التشغيلي، وتحقيق تطلعات الحكومة الرشيدة برفع مستوى الخدمات المائية المقدمة للمستفيدين، إضافة إلى تعزيز منظومة مصادر المياه، والبُنى التحتية للخدمات المائية والبيئية.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بمكتبه في الإمارة، وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن الفضلي، والمهندس محمد الموكلي الرئيس التنفيذي لشركة المياه الوطنية.
وأوضحت شركة المياه الوطنية أن المشروعات التي دشّنها ووضع حجر أساسها سمو أمير منطقة عسير ستخدم أكثر من مليون مستفيد بخدمات المياه والصرف الصحي في مدن ومحافظات ومراكز المنطقة، مبينةً أن سموه وضع جحر الأساس لـ 5 مشروعات بتكلفة تجاوزت 166مليون ريال، تضمنت تنفيذ أعمال الربط لخط نقل المياه من محطة الضخ على طريق بحر أبو سكينة، وتنفيذ مشروع الخط الناقل للمياه من محطة التنقية على سد ترجس في محافظة النماص مع الخزانات الإستراتيجية (المرحلة/1)، إضافة إلى تنفيذ الخط الناقل من محطة تنقية المياه بتندحة إلى خزانات الرونة، كذلك استكمال مشروع إنشاء محطة تنقية المياه على سد وادي تندحة، وتنفيذ مشروع أعمال إيصال المياه المجددة إلى متنزه يلا (أ) بمحافظة بيشة.
وبيّنت الشركة أن المشروعات التي دشنها سمو أمير منطقة عسير تضمنت أيضًا 25 مشروعًا بتكلفة تجاوزت 633 مليون ريال، كان منها 12 مشروعًا لقطاع المياه بتكلفة مالية تجاوزت 377 مليون ريال، تضمنت مشروع إنشاء خزانات مياه الشرب الإستراتيجية بجنوب مدينة أبها بسعة 300 ألف متر مكعب لرفع كمية الخزن الإستراتيجي في المنقطة إلى 1,150,000 متر مكعب، مشيرةً إلى أنه لمواكبة الطلب المتزايد على المياه، ورفع الكفاءة التشغيلية، وتحسين إمدادات المياه بالمنطقة نفذت خط نقل المياه ومنظومة الضخ اللازمة من الخزانات الإستراتيجية بمحافظة خميس مشيط، وصولاً إلى خزانات المدينة الطبية بطول 19 كلم، مع ربط منظومة التشغيل الحالية والمستقبلية لتعزيز الاستفادة من مصادر المياه المحلاة بالشقيق، وذلك ضمن مسار الخط لخدمة أكثر من 162 ألف مستفيد.
وأشارت إلى أنه لتعزيز إيصال مياه الشرب للمستفيدين، وزيادة نسبة التغطية بخدمات المياه في مختلف المراكز التابعة لمحافظة بيشة، تم تنفيذ وتشغيل خط ناقل للمياه، ومنظومة الضخ من محطة التنقية بسد وادي تبالة، وربطها بخزانات مياه أرضية وعلوية أنشئت في مركزي تبالة والثنية بسعة إجمالية بلغت 5300 متر مكعب، بالإضافة إلى محطة توزيع لناقلات مياه الشرب لإيصالها إلى أكثر من 20 ألف مستفيد، مفيدةً أنها شيّدت خزان مياه بمركز الحازمي بمحافظة بيشة بسعة إجمالية بلغت 5300 متر مكعب، ومحطة توزيع للناقلات لخدمة ما يقارب 20 ألف مستفيد بتكلفة مالية تجاوزت 15 مليون ريال. مشيرةً إلى أنها نفذت 6 مشروعات داعمة للبنى التحتية، لتعزيز منظومة التوزيع كذلك في قرى الرس، والنجد، وعلكم، والقرية التراثية برجال ألمع، ومركز جاش، وباللحمر، وبللسمر، وذلك بأطوال خطوط نقل مياه لمحطات التوزيع تجاوزت 39 كيلو مترًا طوليًا لخدمة أكثر من 21 ألف مستفيد.
أما عن دعم الاستدامة البيئية في منطقة عسير فقد بلغت المشاريع البيئية التي دشنها سمو أمير منطقة عسير 13 مشروعًا، نفذت بتكلفة تجاوزت 256 مليون ريال، بهدف زيادة نسبة التغطية بالخدمات البيئية في المنطقة من خلال تنفيذ ما يزيد على 296 كيلو مترًا من خطوط النقل والشبكات ومحطات الرفع، وأكثر من 5,510 توصيلات منزلية للصرف الصحي بالمنطقة لخدمة أكثر من 360 ألف مستفيد جديد، لتصل بذلك التغطية بالخدمات البيئية إلى 74,24%، ورفع الضرر البيئي عن عدد من أحياء مدينة أبها ومحافظات المنطقة ومراكزها، أبرزها أحياء النمصا الجنوبية، والقريقر، والمشارف، وغرب طريق المطار، ومحافظة خميس مشيط، وبيشة، وظهران الجنوب، ومحايل، وسراة عبيدة، ومركز البرك، بالإضافة إلى محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي بمركز الشعف، بسعة معالجة يومية تبلغ 12,500 متر مكعب في اليوم.