اتفاقية تعاون بين الرئاسة العامة لشؤون الحرمين ودارة الملك عبدالعزيز

وقعت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي اليوم، اتفاقية تعاون مع دارة الملك عبدالعزيز.

وتضمنت الاتفاقية التي وقعها معالي الرئيس العام لشؤون الحرمين الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، ومعالي الأمين العام للدارة الدكتور فهد بن عبدالله السماري التعاون في مجال البحث العلمي، والتوثيق، وترميم أرشيف الرئاسة وتعقيمه، إلى جانب توثيق المراحل التاريخية لإنجازات الرئاسة.

وبين الشيخ السديس أن الاتفاقية تأتي تفعيلاُ لدور المملكة الريادي في حفظ تراثها وإرثها الحضاري،مشيراً إلى أن التعاون سيسهم في دعم أعمال الرئاسة في مجال المكتبات والمطبوعات والبحث العلمي.

من جانبه أشاد الدكتور السماري بدور الرئاسة في حفظ تاريخ الحرمين الشريفين وتبادل المعلومات بين الجانبين.