عودة جزئية للجماهير الإنجليزية الشهر المقبل

أعطى رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الضوء الأخضر من أجل عودة جزئية للجماهير إلى الملاعب الرياضية المفتوحة اعتبارا من 2 ديسمبر المقبل، بما في ذلك مباريات الدوري الممتاز لكرة القدم.

وحددت الحكومة البريطانية عدد الحاضرين في المدرجات بأربعة آلاف مشجع كحد أقصى أو 50 % من قدرة استيعاب الملاعب، أيهما أقل، وذلك في المناطق الأقل تضررا من تفشي فيروس كورونا المستجد، فيما حدد العدد الأقصى بألفي متفرج أو نصف الملعب “أيهما أقل” في المناطق المتوسطة الضرر من حيث انتشار الوباء وستبقى الملاعب مقفلة أمام الجمهور بالكامل في المناطق المصنفة الأكثر تضرراً في البلاد حتى إشعار آخر.

 

وحددت الحكومة أيضاً العدد الأقصى للجمهور في الملاعب المغلقة ضمن المنطقتين الأولى والثانية بألف مشجع، ويشمل ذلك المسارح، القاعات المخصصة للحفلات الموسيقية أو مؤتمرات الأعمال.

وكشف جونسون بالتفاصيل خطته للقيود المحلية التي ستفرض في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد لتحل محل الإغلاق في انجلترا اعتبارا من أوائل ديسمبر والتي تستند إلى تكثيف الفحوص.

وستخفف القيود في بعض أيام عطلة الميلاد، وهناك محادثات جارية بين الحكومة وسلطات اسكتلندا وويلز وايرلندا الشمالية لمحاولة اعتماد مقاربة موحدة، حيث تقرر كل مقاطعة بريطانية عادة استراتيجيتها الصحية الخاصة.