في منزل منفذ واقعة نيس

أم إبراهيم عيساوي، مرتكب واقعة الطعن في نيس جنوب فرنسا، وأقاربه، في أثناء زيارة لفريق وكالة الأنباء الفرنسية إلى مسقط رأسه في تونس.