شؤون الحرمين تستعد لإطلاق خطة (2020- 2024) لتطوير منظومة العمل

تستعد الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي مع مطلع العام الهجري الجديد 1442هـ لإطلاق خطتها (2020- 2024) الأكبر في تاريخ الرئاسة، التي تهدف إلى تطوير منظومة العمل بشكل كلي.
ووجه معالي الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس وكالة الرئاسة للتخطيط والتطوير وتحقيق الرؤية والإدارات العامة التابعة لها بإعداد خطة شاملة للمواسم القادمة بالتنسيق مع وكالات الرئاسة والإدارات العامة, داعيا الجميع إلى السعي في تطوير الأعمال، وتحسين مستوى الأداء، وتنمية البنية التحتية الرقمية، وتأهيل الموارد البشرية، ومضاعفة الدورات الأكاديمية للموظفين والعاملين بالحرمين الشريفين، بما يضمن تحقيق مصلحة العمل على مدار الساعة لضمان تقديم أفضل الخدمات لقاصدي الحرمين الشريفين بما يتوافق مع ما يوليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- للحرمين الشريفين وحرصهما على تسخير الإمكانيات كافة لتوسعتهما وتطويرهما.
مما يذكر أن رئاسة شؤون الحرمين تعمل حاليا على إعداد الخطط التنظيمية والتنفيذية والتشغيلية لمواسم العمرة ورمضان والحج للعام الهجري القادم 1442هـ بمشيئة الله تعالى وذلك بعد نجاح أعمال مواسم العمرة ورمضان والحج لعام 1441هـ .