طبيب النخبة: أصحاب ابتسامات هولييود من مشاهير العرب يعانون من رائحة الفم الكريهة

انتقد طبيب أسنان النخبة والمشاهير ومدير المراكز البريطانية للجودة في طب الأسنان الدكتور عميد خالد عبدالحميد، عدداً من مشاهير العرب في عملية تطوير ابتساماتهم بطريقة غير أكاديمية، إذ إن أصحاب ابتسامات هولييود من هؤلاء المشاهير يعانون من رائحة الفم الكريهة.

وقال الدكتور عميد خالد خلال لقاء في المركز الدولي لمعالجة رائحة الفم الذي تم افتتاحه مؤخراً في مدينة الرياض: اتضح لي ذلك من خلال لقائي مع هؤلاء المشاهير أو من خلال تواصلي مع عدد من مساعديهم أن وجود فراغات ما بين الطبقات الخزفية وأسنانهم ما أدى ذلك إلى أن تكون مرتعا للبكتيريا، التي تتمكن بمرور الأشهر من إنتاج مركبات كبريتية طيارة رائحتها تشبه رائحة البيض الفاسد.

وأوضح أن “المشكلة تكمن في عدم معرفة هؤلاء المشاهير بهذا الأمر يعود إلى التخوف والإحراج من المقربين إليهم أو عوائلهم وأصدقائهم بمصارحتهم”.

وأضاف عميد خالد: “هناك 30% من العرب يعانون من رائحة الفم الكريهة الدائمة التي يعود سببها إلى الجرثومة اللاهوائية التي تفرز مركبات الكبريتية الطيارة حيث إن هناك نوعان من رائحة الفم المؤقتة التي تصيب غالبية البشر بسبب جفاف الفم مثل بخر الفم عند الاستيقاظ من النوم أو عند تناول بعض المأكولات مثل البصل والثوم، وأما النوع الثاني فهي الرائحة الدائمة التي بدورها تنقسم إلى نوعين حيث إن 95% من أسبابها هي وجود الجرثومة اللاهوائية أما 5% الباقية فتكون بسبب أمراض كالفشل الكلوي أو أمراض الكبد أو الالتهابات الرئوية الحادة وتناول بعض الأدوية”.

وشدد طبيب أسنان النخبة والمشاهير على ضرورة أن يصارح الأهل والأصدقاء حامل هذه المشكلة والطلب منه علاجها، لأنها تؤثر بشكل كبير على الحالة النفسية والزوجية والاجتماعية لحاملها ومن حولهم.