مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع مساعدات إنسانية للمتضررين من الحريق في مخيم بصوماليلاند

وزع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالتعاون مع الهيئة الوطنية للاجئين والنازحين في صوماليلاند أمس الأول، مساعدات غذائية وإيوائية تزن 45 طناً للنازحين المتضررين من الحريق في مخيم ناسا هبلود بمدينة هرجيسا بصوماليلاند استفاد منها 2,280 فردا.

وقال مساعد مدير فرع المركز في أفريقيا يوسف بخيت الرحمة :” إن المشروع استجابة لنداءات الاستغاثة التي أطلقتها الهيئة الوطنية للاجئين والنازحين بعد تعرض المخيم للحريق، ولسرعة الاستجابة تم تقديم المساعدات الغذائية والإيوائية للمتضررين، وتشمل هذه المساعدات 380 سلة غذائية للأسر المتضررة، وتقديم المواد الإيوائية لكل أسرة تحتوي على فرش وبطانيات وحصائر، وأغطية بلاستيكية، وأدوات للمطبخ”.

وأضاف البخيت بأن تقديم هذه المساعدات يأتي للتخفيف من معاناة النازحين في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها العالم بسبب جائحة كورونا.

وقدم رئيس الهيئة الوطنية للاجئين والنازحين بصوماليلاند عبد الكريم أحمد محمد الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -ومركز الملك سلمان للإغاثة الذي لم يتأخر في الاستجابة لنداءات الهيئة، مشيرا إلى أن المركز هو الوحيد بين المنظمات الدولية الذي بادر بسرعة الاستجابة لكارثة الحريق، وها هي الفرحة ترتسم مرة أخرى على شفاه أهالي هذا المخيم بعد أن أصابهم الهم بسبب الحريق الذي تعرض له المخيم الذي يأويهم والذي قضى على ما يملكونه.