“التعاون الإسلامي” تدعو إلى استئناف المفاوضات حول سد النهضة

دعت منظمة التعاون الإسلامي اليوم الأربعاء، إلى استئناف المفاوضات حول سد النهضة الإثيوبي للتوصل إلى اتفاق عادل يحفظ مصالح كافة الأطراف.

وأفادت الأمانة العامة للمنظمة بأنها تابعت باهتمام الجهود الأممية والإقليمية المبذولة لإيجاد حل لمسألة سد النهضة الإثيوبي، مشددة على أهمية الحفاظ على الأمن المائي لكل من مصر والسودان وترفض المساس بحقوق جميع الأطراف في مياه النيل، فإنها تدعو إلى استئناف الحوار والمفاوضات بين الأطراف للتوصل إلى اتفاق عادل يحفظ مصالحها.

قد يعجبك أيضاً
لبنان.. مأساة بلا نهاية