الأمير فيصل بن خالد بن سلطان يرعى حفل تخريج جامعة الحدود الشمالية

رعى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة الحدود الشمالية اليوم, حفل تخريج الدفعة الـ13 من طلاب وطالبات جامعة الحدود الشمالية البالغ عددهم 3540 خريجاً وخريجة في مختلف التخصصات والدرجات العلمية وذلك على مسرح كلية العلوم في مقر المدينة الجامعية.

وقال سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز في كلمته بهذه المناسبة: “دأب هذا الوطن المنيع البديع بقيادة خادم الحرمين الشريفين، ومتابعة سمو ولي عهده الأمين على تكريم العقول الخيّرة النيّرة التي تسير على ما اختطّه الآباء والأجداد، ليتجلّى نبوغ الأحفاد، فبمثلكم وبمثل مثابرتكم، تزهو الأوطان، ويتباهى الزمان على الزمان”.

وأضاف سموه مخاطباً الخريجين والخريجات: “إنه ليسرّني أن أكشف لكم عن كنه ابتهاجي وأنا أرى لبناتٍ صالحة، وعقولاً ناجحة، من أبناء وبنات مملكة المجد والعطاء، والرفعة والعلياء، وهم يجنون ثمرات الليالي، والأيام الخوالي، مدّرعين بدينهم القويم، ومنهجهم المستقيم، مستظلين بظلال قيادة واعية راعية، في وطنٍ كبير، ما له في الأرض نظير، متكئين على وفائهم وولائهم، وبرهم بأمهاتهم وآبائهم.. فهنيئًا لكم الفلاح والنجاح”.

وأضاف سموه قائلاً: “أسأل المولى -عز في علاه- أن يجعل النور سبيلكم، والخير خليلكم وأن يبارك في إدارة جامعتكم، وفي أساتذتكم الذين أناروا لكم فجاج العلم واليقين، وغرسوا فيكم كآبائكم الأكرمين، روح الولاء والانتماء لهذا الوطن المكين، وقبلة الله للعالمين”.

واختتم سموه كلمته بقوله: “سيروا على بركة الله تعالى يحفكم مستقبل مليء برؤية سديدة فريدة، ترعاها قيادتنا المجيدة، لتكونوا جزءًا غاليًا من فؤاد وطنكم، ومصدر عزتكم، وموئل رفعتكم، تدفعون عجلة النماء، وتدرؤون عنه الغوغاء، وتدحرون الأعداء، ولن يخيب وطن أنتم لبناتُه وبُناتُه، وأبناؤه وبناتُه”.

وبعد أن أخذ سموه مكانه عزف السلام الملكي، ثم بدأت مسيرة أوائل الخريجين والخريجات في كليات الجامعة المختلفة.

وبدئ الحفل بآيات من القرآن الكريم رتلها الطالب عبدالمجيد الشمري, ثم ألقيت كلمة الخرجين ألقاها نيابة عنهم الخريج عبدالعزيز الشمري أعرب خلالها عن شكر وتقدير جميع الخريجين لسمو أمير منطقة الحدود الشمالية لرعايته المستمرة ، ودعمه برامج الجامعة، وتحفيزه أبناءه الطلاب والطالبات, مبرزاً الجهود الكبيرة لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة وأولياء الأمور , مقدمًا التهنئة للخريجين والخريجات, داعيًا إياهم لمزيد من العمل لخدمة الوطن.

بعد ذلك ألقى معالي مدير جامعة الحدود الشمالية الدكتور محمد بن يحيى الشهري كلمة رحب فيها بسمو أمير منطقة الحدود الشمالية، معبراً عن شكره وامتنانه لسموه على رعايته الحفل ومشاركة أبنائه الخريجين فرحتهم بهذا اليوم الذي تحتفي فيه الجامعة بتخريج الدفعة الـ13 من طلابه, مشيراً إلى أن الحفل وللظروف الاستثنائية اقتصر على أوائل الخريجين والخريجات في كليات الجامعة المختلفة؛ فيما ستنقل فعاليات الحفل إلى باقي الطلبة وأولياء أمورهم وأعضاء هيئة التدريس والمجتمع المحلي من خلال البث المرئي المباشر عبر “اليوتيوب”, وذلك حفاظاً على سلامة الجميع وتطبيقاً للإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد.

‏‎وبين أن الرعاية الكريمة من سمو أمير منطقة الحدود الشمالية تجسد مدى الترابط بين سموه وأبنائه الطلاب، ودعمه المسيرة العلمية في المنطقة وما تلقاه الجامعة من اهتمام ومتابعة شخصية من سموه الكريم ، مؤكداً أن الجامعة عملت على تسليح طلابها بأدوات العلم والمعرفة ليسهموا في إكمال مسيرة البناء والتنمية، مثمناً جهود عمداء الكليات والعمادات المساندة وجميع منسوبي الجامعة الذين أسهموا في إنجاح الحفل.

وهنأ معاليه في ختام كلمته الخريجين والخريجات بهذه المناسبة , داعياً الجميع لمراقبة الله في السر والعلن ، وتقديم كل ما يعود عليهم وعلى مجتمعهم بالخير والفائدة خدمة للدين ثم المليك والوطن.

إثر ذلك أدى خريجو كلية الطب قسم المهنة من خلال الاتصال المرئي, ثم أعلن عميد عمادة القبول والتسجيل الدكتور شرف بن عودة السفياني نتائج الخريجين.

وفي ختام الحفل تسلم سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز هدية تذكارية بهذه المناسبة، والتقطت الصور التذكارية مع سموه.