البحر يبتلع قطعة من الأرض بمبانيها في شاطئ نرويجي

الجزيرة – أسامة الزيني

سحب انهيار أرضي ضخم ثمانية مبانٍ في بحر النرويج مع اختفاء جزء كبير من الساحل تحت الماء.

وتظهر لقطات التقطتها طائرات من دون طيار أمس لحظة دمار بدأ بتحرك قطعة من الساحل نحو البحر في بلدة ألتا الشمالية، واختفت الأرض تحت الماء حيث حمل تيار البحر العديد من المباني مرة أخرى نحو الأرض.

وكان الانهيار الأرضي بطول 800 متر وارتفاع 40 مترا، ولا توجد تقارير عن أي وفيات أو إصابات حتى الآن، على الرغم من أنه يبدو أن كلبًا قد جرفته الأمواج.

وأنقذت خدمة الإنقاذ الكلب الغارق في الوحل والخائف باستخدام طائرة هليكوبتر حيث قام أحد العمال بإدخاله في حزام.

وغرقت الأرض تاركة فقط المباني التي ظلت عائمة في الماء حيث كانت في السابق.