جامعة الملك خالد تسجل أكثر من 29 ألف طالب وطالبة في الفصل الصيفي

أكملت عمادة القبول والتسجيل بجامعة الملك خالد أمس، تسجيل أكثر من 29700 طالب وطالبة للدراسة في الفصل الصيفي للعام الجامعي الحالي عن بُعد، في 1623 شعبة دراسية، يشكلون نسبة تمثل أكثر من 50% من طلاب وطالبات الجامعة بكلياتها المختلفة في مدينة أبها ومحافظات منطقة عسير.

وأوضح عميد القبول والتسجيل بالجامعة الدكتور عبدالمحسن القرني أن العمادة أصدرت إحصاءات عملياتها خلال فترة تعليق حضور الطلاب والطالبات في الفترة الماضية، حيث تم تحويل جميع الشعب إلى شعب تعليم عن بعد بشكل آلي، وذلك لتمكين نظام التعليم عن بعد من التعامل معها وفق الآلية الجديدة للفصل الدراسي الثاني، وبلغ عدد الشعب التي تم تحويلها إلى تعليم إلكتروني كامل 15069، منها 10324 شعبة في النشاط النظري و 4745 شعبة في الأنشطة الأخرى، مشيراً إلى أنه تم فتح الاستفسارات والمعاملات الواردة للعمادة من مختلف الجهات خلال فترة التعليق إلكترونيًّا من خلال خدمة “تواصل” عن طريق النظام الأكاديمي، وذلك لتوفير الدعم لهم دون الحاجة إلى مراجعة العمادة، حيث تم الرد على 22315 طلبًا.

وأكد القرني أن العمادة قامت بنشر المعلومات الجديدة على مواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال إرسال رسائل نصية على جوالات الطلاب والطالبات، كما أنها فعلت خدمة تحويل الاتصال من هواتف المكاتب لجميع الموظفين والموظفات على جوالاتهم من خلال تطبيق “سيسكو جابر” لسهولة وسرعة الرد على المراجعين أو منسوبي الجامعة، إضافة للرد على المعاملات الواردة للعمادة من داخل الجامعة أو خارجها وإنجازها بشكل مستمر.

وأضاف القرني أن العمادة عملت على التنسيق مع الإدارة العامة لتقنية المعلومات لتفعيل الوصول للنظام الأكاديمي للمسجلين والمسجلات ولمنسوبي العمادة للقيام بمهامهم من المنزل وإنهاء جميع الأعمال المنوطة بهم ومن أهمها إنهاء طلبات الطلاب والطالبات المرفوعة من الكليات على النظام الأكاديمي، حيث تم الانتهاء منها جميعًا وإعداد جداول الإختبار النهائية وبث جداول الاختبارات للطلاب والطالبات على حساباتهم من خلال بوابة الطالب “أكاديميا”، وإعداد جداول الفصل الصيفي، إضافة لإعداد الجداول الدراسية للفصل الدراسي الأول من العام الجامعي القادم 1442هـ، لافتاً إلى أن العمادة قامت بتحويل آلية تقييم المقررات في النظام الأكاديمي لتصبح 80 درجة للأعمال الفصلية و20 درجة للاختبارات النهائية بشكل آلي، باستثناء مقررات الكليات الصحية، وإعطاء الصلاحية للكليات لتعديل المقررات التي ترى الكلية استثناءها.

وبيّن الدكتور القرني أن العمادة أتاحت الحركات الأكاديمية بما في ذلك إمكانية انسحاب الطلاب عن مقرر أو أكثر أو الاعتذار عن الفصل لجميع الطلاب والطالبات، عبر أكاديميا مباشرة، كما أن العمادة حرصت على الإعلان عن ذلك من وقت مبكر.

وكشف القرني أن عدد الحركات الأكاديمية التي نفذت للطلاب والطالبات منذ بداية تعليق الدراسة بلغت 904457 طلبًا، مؤكدًا أن العمادة لم تحتسب الإعتذارات عن المقررات لهذا الفصل من رصيد الطالب وكذلك الاعتذار عن فصل لم يحتسب ضمن الفترة الزمنية اللازمة لإنهاء متطلبات التخرج، في حين رصدت الكليات الدرجات الفصلية على أكاديميا قبل يوم 28 – 8 – 1441هـ، كما تم إعفاء الطلاب من الحرمان، وتمكينهم من دخول الاختبارات النهائية لهذا الفصل واختبار جميع المقررات، حيث تم رفع الحرمان بشكل آلي عن 1760 طالبًا وطالبة في 3705 مقررات.

وعن استقبال طلبات الطلاب المستجدين الراغبين في عدم احتساب المعدل، أوضح القرني أنه تم إعداد النظام لاستقبال طلبات الطلبة الراغبين في عدم احتساب المعدل وفرزها استعداداً لمعالجة أوضاعهم قبل إغلاق الفصل الدراسي، وفيما يتعلق بطباعة وثائق المتخرجين من بعض الكليات الصحية فقد تمت طباعة وثائقهم وتم التنسيق معهم بأوقات محددة لاستلامها من العمادة،، إلى جانب إيصال الوثائق لأكثر من تسعة آلاف طالب وطالبة.