زواج في الهواء الطلق بسبب فيروس كورونا

تحرّر زوجان من بعض التقاليد المعمول بها لدى المجتمع اليهودي وقرّرا الاحتفال بزفافهما في الهواء الطلق وسط عدد قليل من الأشخاص قبل ساعات قليلة من فرض الحظر على التجمّعات بحي يهودي متشدد في بلدة بروكلين بولاية نيويورك الأمريكية.

قرّر الزوجان الحفاظ على موعد الزفاف، لكنّهما احترما تعليمات السلطات لا سيّما لناحية التباعد الاجتماعي، وبعد انتهاء الحفلة، استقل الزوجان في حي كراون هايتس حيث المقرّ العالمي لطائفة اليهود المتشددين سيارة مكشوفة وتوجّها إلى الشارع وتبعتهما مجموعة من السيّارات التي تقلّ الضيوف وبعضهم يضعون الأقنعة.

ويشرح العريس جاي جاي دايتش، وهو يمسك بيد زوجته فريدا: “لقد كان أسبوعاً جنونياً. لم يكن هناك أي شيء طبيعي قبل الزفاف، لكن هذا الحدث أعطى بعض الحيوية والنشاط للمجتمع، أعطينا الجميع سبباً ليكونوا سعداء، وكان ذلك رائعاً. لقد كانت لحظات سعيدة للجميع”.

وانتشر فيروس الكورونا بشكل كبير خلال الأيام الماضية، وبين الأربعاء والجمعة ارتفع عدد الحالات في المدينة الأميركية من 2009 إلى 5683 حالة وتوفي نحو 43 شخصاً ما دفع حاكم نيويوك أندرو كومو إلى إعلان حظر التجمّعات بدء من الأحد الماضي بحيث انخفضت التجمّعات من 500 إلى 50 في خلال أسبوع.