أب يمازح طفلته ابنة ال13 شهرًا حتى الموت

الجزيرة – أسامة الزيني

أدين الأب بقتل ابنته البالغة من العمر 14 شهرًا بعد هزها حتى الموت في مزاج عنيف ترك بها “عدااً من الإصابات”.

وبُرِّئَ دانييل آشورست (33 عامًا) من قبل هيئة محلفين في محكمة التاج في مانشستر بتهمة قتل هولي آشورست، لكنه أدين بالقتل الخطأ.

وأصيبت هولي بكدمات وسحجات في منطقة الرأس والرقبة، ونزف في المخ وفي العينين، وكدمة في الكاحل واثنتين من علامات العض المحتملة على يدها وفخذها.

واستدعيت الشرطة من قبل الطاقم الطبي في حوالي الساعة 2 من مساء يوم 28 فبراير من العام الماضي عندما تم نقل الطفلة من منزلهم في شفينغتون، إلى المستشفى، على أثر جروح خطيرة في الرأس وتوفيت بسببها في اليوم التالي بعد إصابتها بسكتة قلبية.

وقيل إن الأب آشورست هزها في مزاج عنيف بينما كانت وحدها معه في منزل العائلة، بعدما تركتها والدتها لين طومسون ، 27 عامًا ، معه وذهبت  إلى العمل.

وقالت السيدة طومسون: “أنا أكرهه ، أكرهه تمامًا. لن أسامحه أبدًا”.

وأجمع المحلفون على أن الأب العاطل عن العمل الذي يتناول دواء للاكتئاب والقلق  كان يعتزم إحداث بعض الأذى لابنته دون إصابة خطيرة أو أنه أدرك أنه من المحتمل أن يكون هناك ضرر.

وكان الأب يشرب ثلاثة إلى أربع علب من الجعة ليلا، وتناول الكوكايين مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع لمساعدته على الاسترخاء.

وقال للمحكمة إنه استخدم الكوكايين في المساء قبل وقوع الإصابات المميتة، وقيل إنه لم يكن له أي تأثير عليه في اليوم التالي بعد “ليلة نوم جيدة”.

وقد احتُجز في الحجز ومن المقرر أن يُحكم عليه يوم الأربعاء 26.