إنقاذ وافد من بتر يده بمستشفى الملك سعود بعنيزة

عنيزة _ عطاالله الجروان
استقبل طوارئ مستشفى الملك سعود بعنيزة مصاباً هندي الجنسية – ٤٠ عاماً – إثر سقوطه من سلم، وبعد فحص المريض تبين وجود كسر في الذراع الأيمن مع توقف تام لجريان الدم الى يده اليمنى وعلى الفور تم استدعاء الاطباء وتم تجهيز المريض لغرفة العمليات، حيث تبين وجود كسر مفتوح في الذراع الأيمن و أدى طرف الكسر البعيد إلى تمزيق العضلات والأوعية الدموية في الذراع، مما أدى الى توقف تام للدم في الساعد و اليد اليمنى وخطورة حدوث الغرغرينا و البتر لليد اليمنى..
و قد استجابت الفرق الطبية في الطوارئ و جراحة العظام و جراحة الأوعية الدموية للحالة ونقل فورا الى غرفة العمليات وبدء بنقل الدم للمريض.
حيث أجرى فريق جراحة العظام تثبيت الكسر بواسطة صفائح داخلية في عملية استمرت ٣ ساعات، ثم أجرى طبيب جراحة الأوعية الدموية الكشف عن القطعة المصابة من الشريان العضدي وكانت تمتد لمسافة ١٠ سم وتم استئصالها والاستعاضة عنها بوريد من الفخذ الأيمن و اجراء خياطة مجهرية و تثبيتها مكان الشريان المصاب، وتم استعادة جريان الدم بشكل طبيعي للساعد واليد في عملية استمرت ثلاث ساعات.
وتم متابعة المريض بشكلٍ دقيق بعد العملية للاطمئنان على صحته.. وبفضل الله اجتاز المريض مرحلة الخطر وقدّم الشكر لمدير المستشفى الدكتور ياسر السيوفي و لطبيب جراحة الأوعية د. محمد نابغ و لطبيب جراحة العظام د. تنوير واطباء التخدير و باقي الأطباء المشاركين و طاقم الطوارئ و التمريض على نجاح العملية.