وزارة الثقافة تكرّم النحّات الطخيس

تكرّم وزارة الثقافة غدٍ الخميس، الفنان علي الطخيس في ختام الدورة الثانية من سمبوزيوم طويق الدولي للنحت في حي السفارات بالرياض؛ تقديراً لمساهمته الفاعلة في تطور الفنون النحتية في المملكة على مدى مسيرة تجاوزت أربعة عقود.

ويختتم سمبوزيوم طويق الدولي للنحت فعاليات دورته الثانية غداً الخميس، بعد عشرين يوماً من النشاط استمرت من 10 إلى 30 يناير 2020م، شارك خلالها 20 فناناً من مختلف دول العالم وصنعوا منحوتاتهم في موقع السمبوزيوم بحي السفارات بالرياض، مستلهمين أفكارهم من روح المكان وهويته.

وخلال الحفل الختامي سيُعرض أعمال الفنانين المشاركين بشكلها النهائي، وتكريمهم وهم : عصام جميل وفيصل النعمان من المملكة، كارول ترنر من أمريكا، وإيزابيل لانغتري من بريطانيا، ونيكولاي كارليخانوف من روسيا، ونيكولاي فليسيق من فرنسا، وهيروشي مياوتشي من اليابان، وأنطونيوس مايرودياس من اليونان، وبيتر بيتروف من بلغاريا، وعلي جبار من العراق، ومارينو دي بروسبيرو من إيطاليا، وريناتو برونيلو من البرازيل، وخوسيه سانز من أسبانيا، ورافاييل بيل من ألمانيا، وبيتر موقوسانو من رومانيا، ويانغ ليو من الصين، وبياو وانغ من تايوان، وفاليريان جيكيا من جورجيا، وناجي فريد من مصر، ومحمد بو عزيز من تونس.

وتهدف الوزارة من تنظيم السمبوزيوم إلى توفير منصات ثقافية يلتقي خلالها المبدعون من المملكة بنظرائهم في العالم، إلى جانب إرساء منظومة تمكينية تُسهم في ازدهار المشهد الثقافي والفني في المملكة، وتدعم الفنانين السعوديين المعاصرين والموهوبين والأفراد والجهات ذات العلاقة لتحقيق التنمية المستدامة في الثقافة السعودية.