الأمن اللبناني يعتقل أحوازيتين تعارضان نظام الملالي

اعتقلت قوات الأمن العام اللبناني لاجئتين أحوازيتين في بيروت قبل توجههما إلى الولايات المتحدة بعد الحصول على موافقة بحق اللجوء إليها عن طريق المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة.

وأثار اعتقال الشقيقتين مريم عفري ونهاية عفري، ضجة خوفًا من تسلميهما إلى إيران، بعد أن اقتادهما الأمن إلى جهة غير معلومة.

وأشارت منظمة حقوق الإنسان في بيان أصدرته ونشرته قناة “العربية” إلى أن الشقيقتين تعيشان في لبنان منذ أكثر من 10 أعوام، وأن شهودا من جيران الشقيقتين أكدوا أن الأمن العام هو من قام باعتقالهما.

وأكدت المنظمة أنها تحمل مسؤولية أي أذى يحدث للفتاتين إلى السلطات اللبنانية خاصة إذا تم تسلميهما إلى إيران بضغط من جهات على ارتباط بحزب الله الإرهابي.