رابع وفاة بالفيروس الجديد في الصين

أعلنت السلطات الصينية الثلاثاء أن رجلاً يبلغ من العمر 89 عاماً توفّي من جرّاء فيروس جديد شبيه بفيروس “كورونا” المسبّب لمتلازمة “سارس” التنفسيّة الحادّة، في رابع حالة وفاة تسجّل من جرّاء هذا الفيروس الذي تفشّى في سائر أنحاء البلاد.

وقالت اللجنة الصحيّة في مدينة ووهان “وسط” حيث ظهر هذا الفيروس لأول مرّة في ديسمبر أن الرجل توفّي الأحد بعد أن واجه صعوبات في التنفّس، وأصيب حتى اليوم أكثر من 200 شخص بهذه الفاشية التي امتدّت إلى ثلاث دول آسيوية أخرى هي اليابان وتايلاند وكوريا الجنوبية.

وتزداد المخاوف من تحوّل هذه الفاشية إلى وباء لا سيّما وأنّ انتشار الفيروس يتزامن قرب حلول احتفالات رأس السنة الصينية التي تشهد تنقل الملايين، وينتمي الفيروس الجديد إلى سلالة فيروسات “كورونا” المسبّبة لمتلازمة “سارس”، بحسب منظمة الصحّة العالمية التي ستعقد اجتماعاً طارئاً الأربعاء لتحديد ما إذا كان مناسباً إعلان “حال طوارئ صحيّة ذات بعد دولي”، وهو التدبير الذي يتّخذ عادة للتصدّي للأوبئة الأكثر خطورة.