أمير الجوف لـ “مسؤولي الإسكان بالمنطقة”: زوروا المراكز وعرفوا بالمنتجات

امير الجوف خلال الجلسة الحوارية

وجه الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف مسؤولي فرع وزارة الاسكان بالمنطقة على تكثيف الحملات الإعلامية والوصول للمواطنين في أماكنهم وزيارة المراكز والتعريف بمنتجات فرع الوزارة لينعم أبناء المنطقة بخدمات الفرع التي يقدمها، ليتمكنوا من مقابلة الفريق والاستفادة من خدماته.

جاء ذلك خلال الجلسة الحوارية الدورية الثانية التي عقدها سموه مع مدير عام فرع وزارة الإسكان بالمنطقة فهيد بن مطلق الشمري ومساعديه ومنسوبي الفرع وذلك بصالة الاستقبال الكبرى بقصر سموه، في إطار اللقاءات التي أقرها سموه مع مديري الإدارات الحكومية لإطلاع أبناء المنطقة بالمشاريع التي تلامس احتياجاتهم.

واوضح مدير فرع وزارة الإسكان فهيد الشمري أن مشاريع وزارة الإسكان في مدينة سكاكا تتمثل في العديد من المنتجات والمشاريع السكنية والأراضي كمشروع السليمانية الذي يضم 294 فلة سكنية و 70 أرضاً سكنية على مساحة بلغت 326,191 متراً مربعاً ومشروع حي بترومين الذي تمثل في بناء 241 فلة و271 أرضاً سكنية على مساحة 721,995 متراً مربعاً ومشروع إسكان محافظة القريات بواقع 255 فلة سكنية على مساحة 314,570 متراً مربعاً، إضافة إلى الوحدات التي تم توفيرها ضمن مشروع الإسكان التنموي حيث بلغ عدد ما تم تأمينه في مدينة سكاكا 200 فلة من فلل الوزارة و 694 عن طريق الشراء المباشر، وفي محافظة القريات 150 من فلل الوزارة و89 عن طريق الشراء، وفي محافظة دومة الجندل 14 وحدة عن طريق الشراء، وفي محافظة طبرجل 12 وحدة مشتراة ليبلغ إجمالي ماتم تأمينه 1159 وحدة، إضافة إلى أن الفرع قام بالعديد من الشراكات مع القطاع غير الربحي والتطوعي حيث تم التوقيع مع 21 جمعية خيرية بالمنطقة إضافة إلى 140 متطوعاً للعمل الخيري لتقديم عدد من المبادرات كالترميم ودعم الإيجار والسلامة الإسكانية والإشراف الهندسي.

ثم شاهد الحضور عرضاً مرئياً عن المشاريع التي يقيمها فرع الوزارة بالمنطقة، والإنجازات التي تمت خلال العام 2019م.

بعد ذلك افتتح سمو أمير المنطقة اللقاء والاستماع لمداخلات المواطنين التي أجاب عليها مدير فرع الوزارة فهيد الشمري، أوضح خلالها أن الوزارة تعمل على استقبال طلبات المواطنين في خطوات سهلة يمكن التقديم عليها خلال ثلاث دقائق، وتتيح للمواطنين اختيار المكان المباشر لخدمات الوزارة عبر الخريطة مباشرة لينعم الجميع بالسكن المناسب وفي المكان الذي يرغب فيه، وفيما يتعلق بأراضي المنح كما كانت عليه في السابق ممن تقدموا لوزارة الشؤون البلدية والقروية تم ضم المتقدمين إلى وزارة الإسكان للاستفادة من خدمات الوزارة كما نص عليه الأمر السامي الكريم، موجهاً سموه على وجوب إعطاء الأولوية ممن كان لهم الأولوية في التقديم على وزارة الشؤون البلدية بأحقية المتقدمين في الأول للاستفادة من خدماتهم.

وبين الشمري أن الوزارة تعمل على العقود الإلكترونية فيما يخص الجمعيات الخيرية والوقف الخيري، ومن المتوقع انطلاقها خلال الشهرين القادمين بإذن الله، وقد تم التعاون مع الجمعيات الخيرية ببناء عدد من الوحدات إضافة إلى صيانة القائم منها بالتعاون مع الجمعيات الخيرية، مؤكداً زيارة الفرع لعدد من مراكز المنطقة بالتعاون مع الإمارة لتقديم الخدمات لهم من خلال المنصة.