الحوثي ينتقم للإرهابي سليماني بقتل المصلين في مساجد اليمن

كشف استهداف المساجد وأماكن العبادة مدى امتداد جرائم المليشيا الحوثية الإرهابية وعدم مراعاتها لحرمة قتل المصلين.

وهذا العمل الإرهابي الأخير يؤكد دأب المليشيا الحوثية على استهداف تجمع المصلين بصلوات الجمعة والفرائض، وتعمدها استهداف المصلين والآمنين بدور العبادة ما يبين مخالفة هذه الميليشيا الإرهابية لكلل الشرائع السماوية والقيم الإنسانية.

وأكد استهداف تجمع للمصلين سعي الميليشيا الإرهابي للانتقام لمقتل عرابها الإرهابي قاسم سليماني من استباحة دماء اليمنيين وسفكها للوفاء لرعاتها في طهران.

وأن الدماء اليمنية تسفك وتستباح من أجل الإرهابي سليماني الذي سعى في انهيار مؤسسات الدولة ومعاناة الشعب اليمني.

وهذا العمل الإرهابي الغادر يؤكد أن العمل الإرهابي يظل من تنفيذ التنظيمات الإرهابية والإرهابيين ، وأن اختلفت الأدوات، لكنه يبقى القاسم المشترك بين الإرهابيين، فليس هناك فرق بين ما قامت به المليشيا الحوثية من استهداف المصلين بأحد مساجد مأرب وبين ما قام به أحد الإرهابيين باستهداف المصلين في أحد مساجد نيوزيلندا.