“حماية المستهلك” تطالب شركات التبغ بسرعة الرد.. وإلا

شددت جمعية حماية المستهلك على ضرورة توضيح شركات التبغ سبب تغير طعم وجودة السجائر بعد التغليف الجديد لعبوات التبغ، مؤكدة حق المستهلك في توفير منتجات مطابقة للمواصفات طالما أنها مرخصة.

وركّزت الجمعية على أنها تنسّق مع الجهات المعنية لاتخاذ إجراءات حازمة وسريعة ضد شركات التبغ في حال ثبت تلاعبها بعبوات التبغ الجديدة بأي شكل من الأشكال.

وطالبت “حماية المستهلك” في بيان اليوم (الخميس) “الشركات المصنّعة للسجائر بسرعة التواصل مع المستهلكين والإجابة عن استفساراتهم وتوضيح أسباب تغيير الطعم والجودة الذي تم ملاحظته بعد التغليف الجديد”، مشيرة إلى أنها ستتخذ الإجراءات اللازمة بناء على الشكاوى والملاحظات التي وصلت للجمعية أو للجهات الحكومية ذات العلاقة.

وقالت الجمعية: “للمستهلك كل الحق في الحصول من شركات التبغ على معلومات وافية عن أسباب تغير الطعم والجودة في العبوات الجديدة، وسنواصل العمل مع الجهات المعنية لإلزام شركات التبغ بتقديم جميع المعلومات التي تبين حقيقة ما حدث، ومنعها من أي تلاعب قد تمارسه في سبيل تقليل جودة المنتجات المقدمة للمستهلكين”.