“التعليم” و”الاتصالات” تدربان 1000 معلم ومعلمة على المهارات الرقمية

الصورة تعبيرية

أعلنت وزارة التعليم بالشراكة مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات اليوم إطلاق مشروع تدريبي نوعي لتعزيز المهارات الرقمية لدى المعلمين بعنوان “المعلم التقني”، وهي دورة للتطوير المهني تقدم عن بُعد معتمدة من المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي بمجمل 16 ساعة تدريبية، مستهدفة 1000 معلم ومعلمة.

وتهدف الدورة إلى تطوير مهارات المعلمين والمعلمات الرقمية، وذلك عبر المشاركة في لقاءات عن بُعد، ومحاضرات مصورة ومهمات تفاعلية لمدة أربعة أسابيع خلال الفصل الدراسي الثاني، لتكون تجربة عملية لدمج التقنية في التعليم عن طريق منصة أعناب للمعلمين.

‎ويأتي المشروع وفقًا لمذكرة تفاهم وقعت في شهر أبريل من العام الماضي بين وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة التعليم تهدف إلى التعاون وتوحيد الجهود فيما يختص تنمية رأس المال البشري في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات، وبما يسهم في دفع عملية التنمية والتطوير في المملكة.

وتعمل وزارة الاتصالات وتقنية والمعلومات ووزارة التعليم على مواكبة الثورة المعرفية والانتشار الهائل لتقنيات المعلومات بمشروع تدريبي لتوفير بيئة تعليمية وتدريبية تفاعلية تجذب اهتمام الفرد في عصر يتميز بالتطور المتسارع والتغير المستمر، ولأن المؤسسة التعليمية تتولى مسؤولية تنشئة الأجيال، فإنه من المهم دمج المهارات الرقمية ومهارات القرن الواحد والعشرين في التعليم العام واستخدام التطبيقات التعليمية بما يعكس إيجابيتها على الأهداف التربوية وبما يلتقي مع تحقيق رؤية المملكة 2030.