احذري أدوات التجميل: موقع مثالي لأخطر أنواع البكتيريا

تشير الأدلة الجديدة إلى أن العديد من أدوات التجميل وخاصة الإسفنجة الخاصة بتطبيق منتجات التجميل التي لا يتم نظيفها بشكل دوري، تحتوي على بكتيريا ضارة مثل: Staphylococcus aureus المكورات العنقودية الذهبية وEscherichia coli الإشريكية القولونية.

وفقا للبيانات الحديثة، فإن 31٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 29 عاما و 41٪ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و 59 عاما و 35٪ من الأفراد الذين تتراوح أعمارهم بين 60 عاما وأكثر يضعون المكياج بشكل يومي في الولايات المتحدة .

ومع ذلك، فإن تطبيق المكياج في الحمامات والمراحيض العامة وفي السيارات ورحلات القطارات والطائرات يزيد من فرص تجمع البكتيريا الضارة في منتجات المكياج وأدوات التجميل.

وتتمتع جميع منتجات الماكياج “بفترة صلاحية”، والتي تشير إلى الفترة التي تكون فيها آمنة للاستخدام عادة. وتختلف مدة هذه الفترة من منتج لآخر، كما أن الاستخدام غير الصحيح للماكياج مثل مشاركة الأدوات أو عدم تعقيم الأدوات بشكل دوري يساعد في اتلاف المكياج ويصبح بيئة خصبة للبكتيريا.

تستخدم العديد من الشركات رمزا على شكل (عبوة مفتوحة) ورقما بداخلها – يمثل عدد الشهور – على العبوة للإشارة إلى متى تكون هذه المنتجات آمنة للاستخدام بعد فتحها.

وتفرض لوائح الاتحاد الأوروبي أنه يجب على الدول أن تعرض معلومات مدة الصلاحية هذه، والتي يطلقون عليها “فترة زمنية بعد الفتح” ولا ينطبق الشيء نفسه على الولايات المتحدة

البكتيريا موجودة في 70-90 ٪ من المنتجات

وفي نتائج دراسة جديدة من كلية علوم الحياة والصحة في جامعة Aston في Birmingham، المملكة المتحدة، تشير إلى أدلة موجودة على أن منتجات الماكياج وأدوات تطبيق مستحضرات التجميل تحتوي على بكتيريا خطيرة.

وفي نتائج الدراسة التي قامت بها الدكتورة Amreen Bashir والبروفيسور Peter Lambert على عينات من 467 من منتجات التجميل التي تبرع بها المستخدمون في المملكة المتحدة. تضمنت هذه المنتجات: 96 أحمر شفاه، و 92 كحل، و 93 ماسكارا، و 107 ملمع شفاه، و 79 اسفنجة مكياج.
كشفت اختبارات الباحثين أن حوالي 70 إلى 90٪ من جميع هذه المنتجات ملوثة بالبكتيريا وأن اسفنجة المكياج حصلت على أسواء النتائج.
حيث وجد الباحثون S. aureus و E. coli و Citrobacter freundii وهي بكتيريا مرتبطة بالالتهابات الجلدية والتسمم الغذائي والتهابات المسالك البولية.

وكتب الباحثون في ورقة دراستهم غالبية الملوثات هي المكورات العنقودية / المكورات الدقيقة. كما تم اكتشاف بكتيريا Enterobacteriaceae في جميع أنواع المنتجات، مع انتشار عالي بشكل خاص في إسفنجات المكياج بنسبة (26.58%)
وبنسبة 56.96٪ حصلت اسفنجات المكياج على أعلى تلوث مقارنة بأدوات المكياج الأخرى، ويعتقد الباحثون أن السبب في ذلك هو ترطيب الإسفنجة قبل تطبيق المكياج ومن ثم بقائها رطبة بمستحضرات التجميل مما يوفر بيئة خصبة لتكاثر الفطريات.

كيفية تنظيف اسفنجة المكياج
تتوفر بالأسواق منتجات لتنظيف الإسفنجة يمكنك اختيار منها ما يناسبك.
كما يمكنك تنظيفها عن طريق غسلها بقالب الصابون مباشرة مع اضافة القليل من الماء لصنع رغوة مناسبة لتنظيف الإسفنجة بشكل جيد، أو وضع القليل من الصابون السائل واتباع نفس الطريقة.

وفي طريقة أخرى يمكنك مزج قليل من الصابون السائل مع الماء في وعاء آمن لاستخدام المايكروويف، ومن ثم وضع الإسفنجة في داخل الوعاء مع التأكد أن المزيج يغطي الإسفنجة تماما، وتدخل للمايكروويف لمدة 60 ثانية مع الحرص على عدم لمس الإسفنجة حتى تبرد تماما.

وأعمق طريقة تنظيف تقوم على مبدأ “الزيت يحلل الزيت” حيث يمكنك وضع أي نوع زيت ترغبين مثل زيت جوز الهند على إسفنجة جافة، ومن ثم تدليكها حتى يتغلغل الزيت بالداخل ومن ثم تغسل بالصابون سواء بالطريقة الأولى أو الثانية.

وفي الأخير لابد من الانتباه لمدة صلاحية أدوات التجميل الخاصة بك واستبدالها في الوقت المناسب حتى وأن كنتي حريصة على شروط النظافة والتعقيم.