الدراما في 2009.. لماذا اختفى عادل والفخراني ويسرا وكبار النجوم؟

تقرير- زهوة الجويسر

شهد عام  2019 غياب العديد من كبار النجوم عن الشاشة لأول مرة حيث شكل غيابهم فراغا لدى الجمهور الذي اعتاد على متابعة أعمالهم كل عام، بينهم عادل امام ويحيى الفخراني ويسرا ونيللي كريم وعمرو يوسف. فما هي الأسباب؟

يسرا تلحق بنجمات جيلها

في السنوات الماضية استطاعت يسرا أن تحافظ على تواجدها كل عام في الدراما على عكس نجمات جيلها مثل إلهام شاهين وليلى علوي، وبالفعل تعاقدت هذا العام على تقديم مسلسل “بيت العيلة” وتم بدء التحضيرات والتجهيز للتصوير لكن لم يتم التعاقد على تسويق المسلسل مما أدى لتوقف المشروع بشكل نهائي لتخرج يسرا لأول مرة من الدراما.

بينما اعتذرت ليلى علوي عن المشاركة في مسلسل “مملكة أبليس” لتغيب للعام الثالث عن جمهورها فيما تكرر الامر نفسه مع الفنانة إلهام شاهين التي لم تجد العمل المناسب الذي تعود من خلاله على حد تعبيرها.

نيللي كريم خارج المنافسة

لأول مرة وبعد سنوات استطاعت فيها نيلي كريم أن تتفوق على بنات جيلها وتصبح هي الأكثر مشاهدة بينهن، خرج مسلسلها “النصابين” من المنافسة في دراما 2019 قبل بدء التصوير، وقد اعتذر وقتها بطل العمل آسر ياسين عن المشاركة في البطولة بعد تعطيل التصوير أكثر من مرة، بالإضافة لانشغال نيللي بالمشاركة في السينما لتعوض غيابها عن الشاشة التلفزيونية لكنها عادت مؤخرا للتحضير للمسلسل لتشارك بالعمل في العام المقبل.


وكان آخر عمل شاركت فيه نيللي كريم هو مسلسل “اختفاء” الذي عرض في رمضان 2019 وشاركها بطولته الفنان هشام سليم.

مصير مهدد لفلانتينو عادل إمام

بعد سنوات ظل فيها الفنان الكبير عادل إمام هو الألفة على الدراما المصرية والعربية منذ 2012 وحتى الآن  فوجئ الجمهور بخروج مسلسله الجديد “فلانتينو” في اللحظات الأخيرة من السباق الرمضاني للعام 2019 .

وغياب الفنان عادل إمام جاء بعد تأجيلات عديدة شهدها العمل الذي كاد لا يرى النور سواء للحالة الصحية للزعيم والذي لا يتمكن من مواصلة التصوير بشكل دائم ومرورا بالمشاكل الإنتاجية التي مر بها وجعلت العمل يتوقف أكثر من مرة قبل أن يتم استئناف تصويره منذ شهر لكي ينافس في دراما العام المقبل.

الفخراني يتجه للمسرح 

الفنان يحيى الفخراني الذي قدم مسلسل “بالحجم العائلي” في عام 2018 توقف مسلسله الجديد لعام 2019 بسبب خلاف على الأمور المادية جعلت الفخراني يقرر عدم التواجد الدرامي واكتفى بعودته للمسرح وتقديم مسرحية “الملك لير” التي سبق وقدمها قبل سنوات لكنه قدمها بشكل وثوب جديد ومختلف يتناسب مع الجيل الحالي.


وليس هذا هو المشروع الوحيد الذي توقف للفخراني، فمسلسله عن “محمد علي باشا” والذي يجهز له قبل سنوات لم يبدأ أي تحضيرات فعلية على أرض الواقع.

عمرو يوسف يعلن انسحابه 

كان “طايع” هو آخر مسلسل قدمه النجم الشاب عمرو يوسف الذي بدأ في السنوات الأخيرة الحصول على فرصه في النجومية والانطلاق ومنافسة الجيل الأكبر منه من النجوم.

وبعد أن أعلن عمرو يوسف استعداده للمنافسة في دراما 2019 عاد ليؤكد بأنه لن يشارك هذا العام ليكون هو الآخر خارج المنافسة.