العمر: الميزانية تعكس حرص القيادة على توفير الدعم لجميع قطاعات الدولة

رفع معالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس إبراهيم بن عبد الرحمن العمر التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، بمناسبة صدور الميزانية العامة للدولة للعام المالي 2020.
وأكد معالي المحافظ أن ميزانية هذا العام التي أعلن عنها وبلغ حجم الإنفاق فيها ( ترليون وعشرين مليار ريال )، جاءت لتعكس حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين – رعاه الله – على توفير الدعم غير المحدود لجميع قطاعات الدولة، وعلى تعزيز موارد الدولة وتنويعها وهو ما نجحت فيه المملكة لتحقيق مستهدفاتها في رؤية المملكة 2030، كما عززت من مسيرة التنمية وطموحات خططها نحو الاستمرار في الإنفاق على البرامج والمشروعات ذات القيمة المضافة على الوطن والمواطن.
ولفت العمر النظر إلى أن عدد تراخيص الاستثمار الأجنبي حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري بلغت 809 تراخيص، شملت مشروعات مشتركة مع مستثمرين محليين، وبإضافة مجموع العدد التراكمي على مدى الأرباع الثلاثة الماضية خلال العام الحالي التي بلغت 809 تراخص استثمارية،فإن الهيئة تسجل بذلك أكبر عدد للتراخيص السنوية على مدى التسعة أعوام الماضية، أي منذ عام 2010.
يذكر أن هذا النمو السريع في عدد الاستثمارات يأتي في الوقت الذي نُفّذت فيه المملكة سلسلة واسعة من الإصلاحات الاقتصادية، حيث قفزت المملكة 30 مرتبة وفقًا لتقرير ممارسة الأعمال 2020، الصادر عن مجموعة البنك الدولي، لتصبح بذلك أكثر الاقتصادات تطورًا على مستوى العالم.
واختتم معالي محافظ الاستثمار تصريحة داعياً المولى عز وجل أن يجعل هذه الميزانية ميزانية خير وعطاء ونماء للوطن والمواطن، وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، وأن يديم على المملكة الأمن والأمان .