“صحارى الرياض” تستقبل عشاق الرحلات البرية والمغامرات

30 فعالية تتناسب مع جميع الأعمار

“أجواء شتوية بطابع ترفيهي” عنوان بارز لـ فعاليات “موسم الرياض” .. فقد سخرّت الهيئة العامة للترفيه جهودها وإمكانياتها لتلبية أذواق وهوايات أهالي وزوار العاصمة الرياض، إذ عملت على استثمار الطبيعة الجغرافية للمملكة بصناعة ترفيه جديد لأول مرة بالمملكة في قلب الصحراء تزامنا مع فصل الشتاء.

منطقة الثمامة كانت شاهدة على تسخير الطبيعة لصناعة الترفيه، حيث احتضنت فعاليات ” صحارى الرياض ” واستمتع زوارها من الجنسين برحلات بريّة ممزوجة بالمغامرة والتشويق، إذ تضمنت 30 فعالية تتناسب مع جميع الأعمار وتلبي كل الهوايات المتعلقة بالأنشطة البرية.
وتُشجّع الأجواء الشتوية سكان العاصمة على الخروج لنزهات بريّة بعيداً عن إيقاع الحياة الروتينية، للاستمتاع والترويح عن أنفسهم في الهواء الطلق، لذا ستكون فعاليات صحاري الرياض مقصداً لهم، حيث تحتوي على عدة مناطق تقام عليها الأنشطة وهي: منطقة المغامرة، ومنطقة ربوع بلادي، ومنطقة صحارى، ومنطقة كبار الشخصيات.
عُشّاق المغامرة والتحديات استمتعوا بفعاليات ومسابقات متنوعة في مقدمتها الانزلاق بالحبل، والمتاهة، ورالي السيارات، والتطعيس، وحائط التسلق، وميدان القتال بالليزر، وميدان الرماية، و ألعاب الواقع الافتراضي، والحفلات الفنية بالهواء الطلق .
الأسر والأطفال كان لهم نصيب في الفعاليات، إذ خصص ” موسم الرياض” أنشطة خاصة تناسبهم ومن أبرزها: تحدي الحبال، ومضمار سباق الأطفال، وركوب الخيل.
وللعروض المرئية والمباشرة رونق آخر في أجواء البرية، حيث يستمتع زوار ” صحارى الرياض ” بمشاهدة عروض ألعاب الخفة والضوء والنار والحركات البهلوانية ومهارات الاستعراض الترفيهية الأخرى.
يشار إلى أن منطقة “صحارى الرياض” تُعد جزءا من ” موسم الرياض” ، وتستقبل زوارها ابتداءً من 4 ديسمبر 2019م يومياً من الساعة 4 مساءً وحتى الـ 12 صباحاً طوال أيام الأسبوع، ومن 2 ظهراً وحتى 2 صباحاً في أيام نهاية الأسبوع.