نسخة تجريبية سجل

الدخول

 
 

معلمة "ذعبلوتن".. الخيار 16 رمى بها إلى صحراء الربع الخالي

29 اغسطس 2012، آخر تحديث 23:13

"ذعبلوتن" والربع الخالي، هما الكلمتان اللتان لا تفارقان ذهن معلمة سعودية كان نصيبها أن يأتي قرار تعيينها في الصحراء.
و"ذعبلوتن" أو "ذعبلوت" مكان مجهول قبل أن تقرر معلمة الصحراء أن تفصح عن مشكلتها على صفحات "تويتر".
فمن خلال بحثها على "جوجل إيرث" اكتشفت الكارثة التي وُضعت فيها بسبب اختيارها للهجرة كخيارها الأخير رقم 16 في طلب التعيين، ليجعلها المسئولون في وزارة التربية والتعليم خيارها الأول والأخير، للمباشرة في الهجرة التي تقع على حدود السعودية العمانية جنوب شرق الربع الخالي، وتبعد عند الدمام بما يقارب 600 كم.
وتحكي المعلمة عبر حسابها بموقع "تويتر" عن صدمتها الشديدة بعد معرفتها بمكان الهجرة الواقعة على حدود السعودية وعمان في جنوب شرق الربع الخالي وتبعد عن الدمام ما يقارب 600 كم.
وحمّلت المعلمة عبر حسابها بتويتر ادارة التعليم بالشرقية مسؤولية تعيينها بهذه الهجرة النائية، لعدم توضيح مواقع الهجر ووضع خريطة تبين لهم المسافات وبعدها عن مناطقهم عندما تسجيلهم لرغباتهم الداخلية.
ولم تخف أن الإدارة أجبرتهن قسراً لتسجيل جميع الرغبات البالغ عددها 16 رغبة، وخوفاً من الاستبعاد اضطرت تسجيل هذه الهجرة التي لا تعرف عنها شيئاً، متوقعة "ذعبلتون" مثل بقية الهجر في المملكة، ولكن وضعها لقصتها في "تويتر" كشف لها الكثير.
فالقرية بحسب المغردين لا يوجد بها سوى خمسة بيوت، وتعتبر الخرير أقرب مدينة سعودية لها، وتبعد 320كم، بينما أقرب قرية لها من عمان قرية المشاش ومدينة مقشن العمانية التي تبعد 80 كم.
أما للغة سكان الهجرة والخدمات فقصة أخرى، بدأت ملامحها تتضح مع كل تغيردة في الهاشتاق الخاص بالمعلمة (#معلمة_ذعبولتن)، فسكان الهجرة يتكلمون العربية ولكن بصعوبة لأن لغتهم الأم هي "المهرية".
ويعرفها أحد المغردين بأنها لغة قبيلة المهرة في اليمن وعمان والكويت والامارات والسعودية وأيضا في الربع الخالي، فهي تعد من أهم وأندر وأقدم اللغات الإنسانية.
بينما طالبها آخرون بعدم الذهاب للهجرة، لأن الهجرة تفتقد لأبسط الخدمات الأساسية فلا ماء ولا كهرباء ولا جوال، ومستلزمات أهالي الهجرة وضيوفهم مصدرها الأساسي عمان. في الوقت الذي اعتبر فيه أحد المغردين أن مهمة المعلمة سامية وعليها القبول لتؤثر في حياة الطالبات هناك.

العاصمة- رولا المسحال